قضايا ساخنة

البوليساريو والاستخبارات الجزائرية تحدثان حسابا مزورا على التويتر باسم وزيرة خارجية إسبانيا للتضليل ونشر تصريحات مسيئة للمغرب

زربي مراد

بعدما باءت كل خططها بالفشل في عدائها للمغرب، لجأت البوليساريو إلى أساليب أكل عليها الدهر وشرب، في محاولة يائسة لوقف نزيف الضربات المتتالية التي باتت تتلقاها من الدبلوماسية المغربية في الأونة الأخيرة.
و عمدت جبهة البوليساريو بمساعدة أجهزة الاستخبارات الجزائرية، إلى إحداث حساب مزور باسم وزيرة الشؤون الخارجية الإسبانية، أرنتشا غونزاليس لايا، على “التويتر” من أجل الإساءة إلى سمعتها ونسب تصريحات معادية للمغرب إليها.
و لم تكتف البوليساريو والاستخبارات الجزائرية بحملات السب والشتم في حق رئيسة الديبلوماسية الإسبانية منذ خرجتها الإعلامية يوم 23 فبراير ضد زميلها في الحكومة والمنتمي لحزب بوديموس، كاتب الدولة في الشؤون الاجتماعية، ناتشو ألفاريز، عقب اللقاء غير المسؤول الذي جمعه يوم 21 فبراير في مدريد مع “وزيرة صحراوية” مزعومة، ووصلت إلى حد الرد بطريقة حقيرة وبئيسة من خلال حملات التضليل ونشر الأخبار الزائفة والتصريحات الخيالية ونسبها للمسؤولة الحكومية الإسبانية.
و شددت مصادر إعلامية على ضلوع أجهزة الاستخبارات الجزائرية في هذه المناورة الحقيرة والبئيسة لا يحتاج إلى دليل وبرهان.

loading...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق