.

أخر الاخبار

إعلانات

فيديوهات

اعلانات
loading...
 

أوقات الصلاة

انضم الينا

وكالات 19 أبريل, 2017 - 09:22:00
      image
      المديرية العامة للأمن الوطني: توقيف مواطن إنجليزي موضوع بحث دولي في قضية احتيال معلوماتي
      image
      بعد اعتقال الأم والأب.. سقوط شقيقين من عائلة "أولاد الشرقي" في قبضة الشرطة بالقنيطرة
وأخيرا.... حمزة الدرهم ابن الفشوش سيجاور الحباسة لأول مرة في حياته
وكالات 19 أبريل, 2017 - 09:22:00

مواضيع ذات صلة

التعليقات ( الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع )

1 مغربي حر 21 أبريل, 2017
التطورات التي يجب ان تجراء لقضية هد البرهوش المثلي الصعلوك وهي اعطاء تعليمات صارمة لتطبيق الامن بالقوة والشرع والقانون في الشارع من دون فتوى الحقوق لان الشرطي والمفتش تصرفا انسانيا واحترما فتوى الحقوق المسيحية واحتياط على تبعات الادارة والغني الصعلوك ولكن الادارة لم تؤازر موظفيها وعاتبتهم بتشريد اسرهم لانهم احترموا الموقف وهم يعلمون ان الادارة لن تصيب البرهوش وانها ستصيب رجال الامن مهما كان لارضاء الرئ العام وفتوى الاستعمار والضحية موظفين اكباش العيد كالعادة وهنا اي بحث واي تحقيقف الفيديوا كل شيئ ام انكم تزجون بموظفيكم لتحرروا البرهوش ابن الشفار الصعلوك الصحراوي المرتزق
2 روح المواطنة 21 أبريل, 2017
لمحاربة الجريمة والعنف وتخفيف الاكتضاض باالسجون وجب تطبيق الامن بقوة القانون وتنقيل معتقلي المدينة الى اخرى والعكس ومنع الالكترونيات بالسجون ومنع قِوادة إدخال الزوجة او الصديقة مع المعتقل لانه حرام في الشرع وتلقين التربية الاسلامية السليمة والصلاة والتربية الوطنية وحسن السلوك وتطبيق الاعمال الشاقة للعنفيين والسراق في حالة العود وتنقيل المعتقلين المجرمين الى السجون الجنوبية وتنفيد الاعدام للقتلة والارهاب بالشرع والقانون الى المفتي لان الحبس هو ان يُحبس المعتقل عن جميع حرياته التي لم يحترمها وسترون النتيجة بسرعة
دائما المديرية تتخد منحى ضد موضفي الامن على اتفه الاخطاء الغير المقصودة لارضاء الشارع كاكباش ضحية لارضاء فتوى الحقوق المسيحية الفرنسية والرئي العام مع ان الفيديو واضح عبارة على صعلوك مكبوت في التبجع وغير مربي مشرمل يهين الموظفين اثناء القيام بواجبهم وهو يتناول الخمر ويستهزئ بالموظفين ويصور مكبوتاته لانه ابن غني الكل يتضامن معهه حتى المديرية للمصلحة ويشردون الموظفين واسرتهم لاشهار وارضاء الجميع في انعدام تطبيق القانون والشرع المغربي الاصلي دلك لان عناصر الامن لايوكل لها ان تقوم بعملها كما يجب فهي محجبة بحقوق الانسان المسيحية وان المديرية والمحكمة لاتجرم تناول الخمر والمخدرات والقاصرين وما اصبح عليه الشارع من عنف والتسيب وحرية مفرطة والدليل لن يعتقل من ضهر بالفيديو ولن يحاكم ابن الغني الصعلوك الا في فرنسا وسيشرد كل الموظفون العاملون حتى يتكاثر الاجرام ومواجهات مع الامن واهانتهم الله ارحم الحسن الثاني حيث كانت الهبة والاحترام والامن ولن تكون املاءات فتوى الحقوق
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3